الصّوم بهدف

فُقدان الوزن

هناك العديد من الأنظمة الغذائية التي تُساعد على التّخلص من الوزن الزائد والتي يُمكن الإختيار من بينها، حيث يستهدف معظمها إضافة أو حذف أطعمة بعينها من نظامك الغذائي. ولكن عوضًا عن التركيز على نوعيّة الطعام، يتوجّه العديد من الناس إلى مُحاولة فُقدان الوزن وحصد العديد من الفوائد الصحيّة بالتركيز على توقيت تناول الطعام.

غالبًا ما تكون النتائج سريعة ومُرضية لمن يلجأون إلى الصّوم بهدف فُقدان الوزن، إلا أنّ تلك النتائج تختلف حسب نظام الصّوم المُتّبع. ويظلّ الحفاظ على الوزن المطلوب هو مايُشكّل تحديًا مع مرور الوقت.

فُقدان الوزن من خلال

الصّيام دون الإمتناع عن الطّعام

  • تحفيز التجدّد الخلوي في الجسم (تجديد خلايا الجسم)
  • التّخلص من دهون الجسم الزائدة مع الحفاظ على الكتلة العضليّة.
  • سلامة وتوازن عملية الأيض.
  • احصل على النتائج المرجوّة في ٥ أيام فقط! اتّبع خطّة الخمسة أيام من أجل صحّة أفضل.

خمسة أيام فقط نحو فُقدان الوزن

للتّخلص من الوزن الزائد بشكل كبير ودائم، غالبًا ما يكون الخيار الأفضل هو الصّوم المُطوّل الذي يمتد لأكثر من يومين مُتتاليين، وذلك نظرًا لقدرته على المُساعدة في الحفاظ على الوزن الذي تم التّخلص منه دون الإبطاء من سرعة عملية الأيض (التّمثيل الغذائي). إنّ إحدى أنماط الصّيام التي تتوافق مع تلك الفئة هو برنامج برولون® الغذائي لمُحاكاة الصّوم المُطول (®FMD)

على الرغم من أنّ نظام مُحاكاة الصّوم المُطوّل يعمل على تقييد السعرات الحرارية كما هو شأن أنظمة الصّيام المُتقطع الأخرى، إلا أنّه يقوم بذلك عن طريق استخدام أطعمة توفّر مزيجًا مُخصّصًا جدًا من المُغذيات الكُبرى و المُغذيات الدقيقة، والتي من شأنها خداع الجسم كأنّه يعيش حالة من الصّوم. علاوة على ذلك ونظرًا لأنك تقوم بتغذية جسمك أثناء مُمارستة وضعية الصّوم، فإنّك تكون قادر فعليًا على الحفاظ على كتلة الجسم النحيلة (العظام والعضلات)، والتي عادةً ماتتناقص خلال اتّباع الشكل التقليدي من الصّوم المُطوّل.

عادات صحيّة

طوال الشهر

اشتري الآن